منتديات الحماية المدنية قسنطينة ( سيرتا )
عزيزي الزائر، يرجى التسجيل في المنتدى حتى يتسنى لك تصفح كل محتوياته ولما لا تكون عضو إدارى إن أبرزت قدراتك..
مدير المنتدى ... س / بن رايس

منتديات الحماية المدنية قسنطينة ( سيرتا )

 
الرئيسيةتابع .. سيرة الحبيب صلى الله عليه و سلم Emptyالتسجيلدخول

شاطر
 

 تابع .. سيرة الحبيب صلى الله عليه و سلم

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin

الإدارة
تابع .. سيرة الحبيب صلى الله عليه و سلم Rot111
Admin

ذكر عدد المساهمات : 482
نقاط : 23478
تاريخ التسجيل : 03/03/2010
الموقع : www.al-himaya.alafdal.net

تابع .. سيرة الحبيب صلى الله عليه و سلم Empty

مُساهمةموضوع: تابع .. سيرة الحبيب صلى الله عليه و سلم   تابع .. سيرة الحبيب صلى الله عليه و سلم Emptyالأربعاء مارس 31, 2010 2:52 am


** مات ابو طالب عم الرسول صلى الله عليه وسلم في السنه العاشره من البعثه ، وعند ذلك جرؤت قريش
على تشديد الاذى للنبي الكريم صلى الله عليه وسلم ، وقد حرص النبي الكريم ان يقول ابو طالب كلمة
الاسلام وهو على فراش الموت فأبى خشية ان يلحقه العار من قومه ..فحزن النبي صلى الله عليه وسلم..

** وفي تلك السنه ماتت خديجه رضي الله عنها ايضا لذلك سمي هذا العام بعام الحزن ....

** حين اشتد الاذى من قريش توجه النبي الكريم صلى الله عليه وسلم للطائف لثقيف ولكنهم ردوه ردا
غير جميل واغروا به صبيانهم فقذفوه بالحجاره حتى سال الدم من قدميه الظاهرتين ثم التجا
الى بستان من بساتين الطائف وتوجه الى الله بهذا الدعاء ....

( اللهم اليك اشكو ضعف قوتي وقلة حيلتي وهواني على الناس ياارحم الراحمين ، انت رب المستضعفين
وانت ربي الى من تكلني ال بعيد يتجهمني ؟ او الى عدو ملكته امري ؟ ان لم يكن بك غضب على فلا
ابالي ولكن عافيتك هي اوسع لي ، اعوذ بنور وجهك الذي اشرقت به الظلمات ، وصلح عليه امر الدنيا
والاخره من ان تنزل بي غضبك او تحل بي سخطك لك العتبى حتى ترضى ولا حول ولا قوة الابك )

** لم يسلم في تلك الرحله ليثقيف سوى غلام نصراني اسمه عداس وكان غلا لعتبه وشيبه ابني ربيعه
حين طلب اليه سيداه ان يقدم قطفا من العنب للرسول صلى الله عليه وسلم لما رايا اعيائه وتهجم
ثقيف عليه ، فاخذ الرسول الكريم عليه افضل الصلاة واتم التسليم العنب وقال : باسم الله ...
فلفت ذلك نظر عداس اذ لايوجد في القوم من يقول مثل ذلك وبعد حديث دار بينهم اسلم عداس..

** وقعت معجزة الاسراء والمعرج وقد اختلف في تاريخ وقوعها ، والمؤكد انها وقعت قبل الهجرة
في السنه العاشرة من بعثته او بعدها .....

** وفي هذه الليه فرضت الصلوات الخمسه على كل مسلم بالغ عاقل ....

** وفي اثناء مرور الرسول صلى الله عليه وسلم على القبائل في موسم الحج كعادته لدعوتهم للاسلام
وبينما هو عند العقبة التي ترمي عندها الجمار لقي رهط من الاوس والخزرج فدعاهم الى الاسلام
فأسلموا وكان عددهم سبعة ثم عادوا الى المدينه فذكروا لقومهم لقياهم النبي صلى الله عليه وسلم
ومادانوا به في الاسلام ...

** في العام التالي لاثنتي عشرة سنه من البعثة وافي موسم الحج اثنا عشر رجلا من الانصار
فاجتمعوا بالنبي صلى الله عليه وسلم وبايعوه فلما عادوا ارسل معهم مصعب بن عمير
الى المدينه ليقرئ المسلمين فيها القران ويعلمهم الاسلام فانتشر الاسلام في المدينه انتشار كبيرا..

** في العام الذي يليه حضر من الانصار جماعه في موسم الحج فاجتمعوا بالنبي صلى الله عليه
وسلم مستخفين وكانوا سبعين رجلا وامراتين وبايعوه على النصره والتأييد وعلى ان يمنعوه
مما يمنعون منه نساءهم وابناءهم وعادوا الى المدينه بعد ان اختار منهم اثني عشر نقيبا يكونون
على قومه .....
اشتد اذى قريش للمؤمنين عندما علمت باسلام فريق من اهل يثرب ، فأمرهم النبي صلى الله عليه وسلم
بالهجرة الى المدينه فهاجروا مستخفين الا عمر رضي الله عنه فقد اعلم قريش بهجرته وقال : من
اراد ان تثكله امه فليلحق بي غدا ببطن هذا الوادي فلم يخرج له احد ....

** عقدت قريش مؤتمرا في دار الندوة للتفكير في القضاء على الرسول نفسه ، فقر رأيهم على ان تيخيرو
من كل قبيله منهم فتى جلدا فيقتلوه جميعا فتفرق دمه في القبايل ولا يقدر بنو مناف على حربهم
جميعا فيرضوا بالديه واجتمع فتيان الشر على بابه ليلة الهره ينتظرون خروجه ليقتلوه ...

** لم ينم الرسول الكريم تلك الليله في فراشه وانما طلب من علي رضي الله عنه ان ينام محله وان يرد
الودائع التي كان اودعها كفار قريش عنده الى اصحابها .....

** غادر الرسول صلى الله عليه وسلم بيته دون ان يشاهده الموكلون بقتله وذهب الى بيت ابي بكر وكان
قد هيا من قبل راحلتين له وللرسول صلى الله عليه وسلم ، فعزما على لاخروج واستاجر ابو بكر
عبدالله بن اريقط الديلي وكان مشركا ليدلهما على طريق المدينه على ان يتجنب الطريق المعروفه
الى طريق اخرى لا يهتدي اليها كفار قريش .....

** خرج الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم وابو بكر الصديق يوم الخميس اول يوم من ربيع الاول
لسنه ثلاث وخمسين من مولده عليه الصلاة والسلام ولم يعلم بأمر هجرته الا على رضي الله
وال ابو بكر رضي الله عنه وعملت عائشة واسماء بنتا ابي ابي بكر في تهيئة الزاد لهما ...

** وقطعت اسماء قطعة من نطاقها وهومايشد به الوسط فربطت به على فم الجراب (وعاء الطعام )
فسميت لذلك بذات النطاقين ... واتجها مع دليلهما عن طريق اليمن حتى وصلا لغار ثور فكمنا
فيه ثلاث ليال يبيت عندهما عبدالله بن ابي بكر وهو غلام شاب حاذق وسريع الفهم فيخرج من
عندهما بالسحر ويصبح مع قريش بمكه كأنه كان نائما فيها فلايسمع من قريش امرا يبيتونه
من المكروه لها الا وعاه حتى ياتيهما في المساء بخبره....

** خرجت قريش حتى وصلت لغار ثور يقول بعضهم : لعله وصاحبه في هذا الغار فيجيبه الاخرون
الا ترى الى فم الغار كيف تنسج عليه العنكبوت خيوطها وكيف تعشش فيه الطيور مما يدل على انه
لم يدخل هذا الغار احد منذ امد ...

** كان ابو بكر يرى اقدامهم وهم واقفون على قم الغار فيرتعد خوفا على حياة الرسول صلى الله عليه
وسلم ويقول له : والله يارسول الله لو نظر احدهم الى موطئ قدمه لرآنا فيطمئنه الرسول صلى الله
عليه وسلم بقوله ( ياابا بكر ماظنك باثنين الله ثالثهما ) ..؟؟

** رصدت قريش مبلغ ضخم لمن يعثر على الرسول صلى الله عليه وسلم فانتدب لذلك سراقه بن جعشم..

** بعد ان انقطع طلب رسول الله صلى الله عليه وسلم وصاحبه خرجا من الغار مع دليلهما واخذا طريق
السواحل ، ساحل البحر الاخمر ، وقطعا مسافة بعيده ادركهما من بعدها سراقه فلما اقترب منها ساخت
قوائم فرسه في الرمل فلم تقدر على السير وحاول ثلاث مرات ان يحملها على السير جهة الرسول
صلى الله عليه وسلم فتأبى ، عندئذ ايقن انه امام رسول كريم فطلب من الرسول صلى الله عليه وسلم ان يعده
ان نصره فوعده بسواري كسرى يلبسهما ثم عاد سراقه الى مكه فتظاهر بانه لم يعثر على احد...

** وصل عليه افضل الصلاة واتم التسليم وصاحبه المدينه في اليوم الثاني عشر من ربيع الاول وبعد
ان طال انتظار اصحابه له يخرجون كل صباح الى مشارف المدينه فلايرجعون الا حين تحمى
الشمس وقت الظهيره فلما راوه فرحوا به فرحا شديدا واخذت الولائد ينشدون بالدفوف :

طلع البدر عليــــنا ** من ثنيات اـــــلوداع
وجب الشكر علينا ** مادعا للـــــــــه داع
ايها المبعوث فينـــا ** جئت بالامر المطاع


** كان الرسول صلى الله عليه وسلم وهو في طريقه الى المدينه قد وصل الى قباء وهي قريه جنوب
المدينه على بعد ميلين منها فاسسس اول مسجد بني في الاسلام واقام فيها اربعة ايام ... ثم سار
صبيحة الجمعه الى المدينه فادركته صلاة الجمعه في بني سالم بن عوف فبنى مسجد هناك .
واقام اول جمعه في الاسلام واول خطبه خطبها في الاسلام ثم سار للمدينه ....

** لما وصل كان واول عمل عمله بعد وصوله ان اختار المكان الذي بركت فيه ناقته ليكون مسجدا
له وكان المكان لغلامين يتيمين من الانصار فساومهما على ثمنه فقالا : بل نهبه لك يارسول الله
فأبى الا ان يبتاعه منهما بعشرة دنانير ذهبا اداها من مال ابي بكر ثم ندب المسلمين الى الاشتراك
في بناء المسجد ....

** اسرع المسلمين لذلك وكان عليه الصلاة والسلام ينقل معهم اللبن ،حتى تم بناء المسجد جدرانه
من لبن وسقفه من جريد النخل مقاما على الجذوع ...

** ثم كان ان اخى المهاجرين والانصار فجعل لكل انصاري اخ له من المهاجرين فكان الانصاري
يذهب باخيه المهاجر الى بيته فيعرض عليه ان يقتسم معه كل شي في بيته ....

** ثم كتب الرسول صلى الله عليه وسلم كتابا بين المهاجرين والانصار وادع فيه اليهود واقرهم على
دينهم واموالهم ...وهو يتضمت المبادئ التي قامت عليها اول دوله في الاسلام وفيها من الانسانيه
والعداله الاجتماعيه والتسامح الديني والتعاون على مصلحة المجتمع ....
منقول عن المنتدى الرسمي للدكتور طارق السويدان

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://himaya25.alafdal.net
 
تابع .. سيرة الحبيب صلى الله عليه و سلم
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الحماية المدنية قسنطينة ( سيرتا ) :: المنتديات الإسلامية :: منتدى السيرة النبوية و الأحاديث الصحيحة-
انتقل الى: